مفارقة الذات والموضوع وتجلياتها في الشعر النسوي الجزائري المعاصر: ديوان "النازفات عشقا" للشاعرة نوال اليتيم وديوان "تباريح النخل" للشاعرة هنية لالة رزيقة أنموذجا.

الحاج قويدر نورة, مولاي لخضر بشير

الملخص


تعد التجربة الشعرية النسوية المعاصرة تجربة فريدة من نوعها في إطار  الكتابات الأدبية، على اعتبار أنها حققت تميزها وأثبتت حضورها في الساحة الإبداعية، فقد سعت المرأة الشاعرة إلى كتابة ذاتها في سبيل الكشف عن هوّيتها الأنثوية المهمشة من جهة، ولمحاولة إثبات رؤيتها إزاء ما يحدث في واقعها ومحيطها من تغيرات من جهة أخرى، فنتج عن ذلك أنماط وأشكال شعرية مختلفة. بالإضافة إلى اعتمادها على أدوات وآليات فنية نجد في مقدمتها المفارقة التي استندت عليها كثيرًا بما يتوافر في هذه الأخيرة قدرة على رصد تلك التناقضات والتجاذبات القائمة بين الذات الأنثى وبين موضوعها. ولأجل ذلك سعينا في هذه الدراسة إلى الكشف عن تجليات المفارقة في إطار ثنائية الذات والموضوع، و في هذا المسعى العام انطلقنا من الإشكالية التالية: ما هي تمظهرات المفارقة من خلال ثنائية الذات والموضوع في التجربة الشعرية النسوية الجزائرية المعاصرة؟

الكلمات المفتاحية -

  التجربة الشعرية، النسوية، المعاصرة، المفارقة، الذات، الموضوع.


المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.




جميع الحقوق محفوظة 2008 © مجلة الواحات للبحوث والدراسات
P-ISSN: 1112-7163
جامعة غرداية - الجزائر