" الأزمة المالية للنظام الرأسمالي وعلاجها في الاقتصاد الإسلامي"

بكــراوي عبـــد الـــله

الملخص


يقوم نظام الاقتصاد الرأسمالي على أساس تملك الأفراد لوسائل الإنتاج،وقد مر هذا النظام بعدة مراحل من أهمها:مرحلة الرأسمالية التجارية،ومرحلة الرأسمالية الصناعية،وقد عرف هذا النظام عدة أزمات،كان آخرها الأزمة المالية سنة 2008م؛حيث ترجع أسبابها إلى نمو ظاهرة الاحتكار،وسؤ توزيع الدخل،والإفراط في منح الائتمان دون ضمانات كافية.مما جعل الدول الرأسمالية تبحث عن حلول ناجعة وذات كفاءة اقتصادية.

ويمكن للاقتصاد الإسلامي أن يكون الملجأ الآمن،وخاصة للدول العربية والإسلامية ذات النهج الرأسمالي؛لكونه يقوم على مبادئ وأسس ثابتة تتمثل في أن المال مال الله - سبحانه وتعالى- والفرد مستخلف فيه،وأن حفظ المال من أهم مقاصد الشريعة الإسلامية،وتحريم الربا،والموازنة بين الملكيتين العامة والخاصة.  


المراجع


- محمد عوض رضوان،الاتجاهات الحديثة في تدخل الدولة في النشاط الاقتصادي،دراسة مقارنة،ط1،مصر:مطبعة العمرانية للاوفست،2010م،ص 9.

- جاء في لسان العر ب: القصد استقامة الطريق َقصد يقْصِد قصدًا فهو قاصِد،وقوله تعالى: وعلى الله َقصد السبيل) أَي على ا لله تبيين الطريق المستقيم.

- المرجع نفسه، ص 9.

- محمد عوض رضوان،المرجع السابق،ص 24.

- ينظر: لبيب شقير،تاريخ الفكر الاقتصادي،ص 56،نقلا عن: عمر بن فيحان المرزوقي وآخرون،النظام الاقتصادي في الإسلام،ط2،السعودية:مكتبة الرشد،1427هـ/2006م،ص 49 وما بعدها.

- ينظر: أحمد فريد مصطفى، تطور التاريخ الاقتصادي الاسلامي والوضعي، مؤسسة شباب الجامعة 2007م، ص 56 وما بعدها.

- ينظر: يوسف كمال، الاسلام والمذاهب الاقتصادية المعاصرة،دار الوفاء للطباعة والنشر والتوزيع، ص30 وما بعدها.

- ينظر: محمد حمدي النشار،النظم الاقتصادية،جامعة أسيوط،1995م،ص33،نقلا عن: عمر بن فيحان وآخرون، المرجع السابق، ص52.

- ينظر: محمد عوض رضوان،المرجع السابق،ص 35 وما بعدها.

- ينظر: يوسف كمال، المرجع السابق،ص 32.

- ينظر: يوسف كمال، المرجع نفسه،ص 32.

- ينظر: محمد عوض رضوان،المرجع السابق،ص 39.

- ينظر: محمد عوض رضوان،المرجع نفسه،ص 40.

- ينظر: محمد عوض رضوان،المرجع السابق،ص 62.

- ينظر: يوسف كمال،المرجع السابق، ص 39 وما بعدها.

- عمر بن فيحان المرزوقي وآخرون، المرجع السابق، ص 55.

- اعتاد الاقتصاديون تقسيم البطالة إلى خمسة أنواع وهي:

- البطالة المزمنة: وهي التي تظهر بصفة مستمرة نتيجة جمود الاستثمار،والسبب هو قلة رؤوس الأموال.

- البطالة الدورية:وهي التي تظهر دوريا خلال فترات الكساد،وتظهر هذه البطالة في الدول النامية نتيجة للكساد في الدول المتقدمة.

- البطالة الموسمية:وهي التي تظهر عادة في الزراعة؛نتيجة لطبيعة هذا النوع من النشاط الاقتصادي.

- البطالة الفنية:وهي توجد في الدول النامية والدول المتقدمة على نحو سواء،نتيجة للتطور الذي يؤدي إلى إحلال الآلات الحديثة محل القديمة،وبالتالي الاستغناء عن الأيدي العاملة غير المؤهلة للعمل بالآلات الحديثة.

- البطالة المقنعة:وهذا في حالة تحويل عدد معين من الأفراد الذين يعملون لحسابهم الخاص في فرع معين من فروع النشاط الاقتصادي إلى فرع آخر .

(ينظر: محمد عوض رضوان،المرجع السابق،ص 66.)

- ينظر: علي العوضي: الديون المتعثرة تسويتها وتجنبها،المكتبة المصرفية،2004،ص 6.

- ينظر: رفيق يونس المصري، المصارف الإسلامية دراسة شرعية، ط2،دمشق: دار المكتبي،1430/2009،ص 5 وما بعدها.

- حسين حسين شحاتة، معالم التمكين للاقتصاد الإسلامي فى مجال التطبيق(المستقبل للاقتصاد الإسلامي)، www.Darelmashora.com

- سعد بن هاشم بن محمد العلياني، التربية الاقتصادية في القرآن الكريم"رسالة دكتوراه"

وتطبيقاتها في الأسرة والمدرسة، في الأصول الإسلامية للتربية،

- ينظر: عيسى حيرش،المؤسسة الاقتصادية الإسلامية وتمويلها، عين مليلة-الجزائر-،دار الهدى، 2013،ص27 وما بعدها.

- البعلي، عبد الحميد، أساسيات العمل المصرفي الإسلامي واقع وآفاق، ص68.

- فليح حسن، البنوك الإسلامية, عمان، جدارا للكتاب العالمي، 2006م (ط1)، ص 274 – 284.

- فليح حسن،المرحع نفسه، ص 293.

- الوادي، المصارف الإسلامية – الأسس النظرية والتطبيقات العملية, عمان،دار المسيرة للنشر والتوزيع والطباعة، 2007م (ط1)، ص 191.

- أبو سليمان عبد الوهاب، عقد الإجارة مصدر من مصادر التمويل الإسلامية – دراسة فقهية مقارنة, جدة, البنك الإسلامي للتنمية،المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب، 2000م (ط2).

- الوادي،المرجع نفسه،ص 198- 202.

- ينظر: بودي عبد القادر، بحوصي مجدوب، مفهوم الأزمة المالية بين الاقتصاد الوضعي و الاقتصاد الإسلامي،ص9،8.

- ينظر: جلال جويدة القصاص:الأزمة الاقتصادية العالمية وعلاجها من المنظور الإسلامي، ط1،الإسكندرية:الدار الجامعية،2010،ص 275.

- مجموعة من الباحثين،الأزمة المالية العالمية-أسباب وحلول من منظور إسلامي،مركزأبحاث الاقتصاد الإسلامي،جامعة الملك عبد العزيز،ص3.

- سورة الحديد،الأية :07.

- سورة البقرة، الأية:188.

- البخاري،صحيح البخاري، كتاب الحيل .

- ينظر: كوثر الأبجي، الإعجاز التشريعي في تحريم الربا- دراسة تطبيقية على الأزمة المالية العالمية - ،القاهرة: منشورات جامعة الدول العربية،2011،ص5 وما بعدها.

- سورة البقرة، الأية:278.

- سورة البقرة، الأية:275.

- ينظر:عبد الباسط وفا، هل تستجيب المصارف التقليدية لأيديولوجية التمويل الإسلامي؟،دار النهضة العربية، 2005، ص 26.

- ينظر: علي محي الدين القره داغي، بحوث في فقه البنوكالإسلامية،دراسة فقهية واقتصادية،ط2،بيروت:شركة البشائر الإسلامية،1430/2009ص13.

- ينظر مها رياض عمر عبد الله،تقويم أداء صندوق النقد الدولي في الأزمةالمالية العالمية،ورقة بحثية مقدمة للمؤتمر العلمي الدولي حول: الأزمة المالية والاقتصادية العالمية المعاصرة من منظور اقتصادي إسلامي،جامعة العلوم الإسلامية العالمية،عمان،الأردن، ديسمبر2010ص 14.


المراجع العائدة

  • لا توجد روابط عائدة حالياً.




جميع الحقوق محفوظة 2008 © مجلة الواحات للبحوث والدراسات
P-ISSN: 1112-7163
جامعة غرداية - الجزائر